الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    شاطر

    ma vie c est moi
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 13126
    تاريخ التسجيل : 22/03/2010

    رـأي الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف ma vie c est moi في الإثنين يوليو 25, 2011 12:02 pm

    السلام عليكم
    لكل وقت ومكان مشاعره الخاصة به
    ولكل أجواء مهما كانت مشاعرها المتفردة بها ..
    والتي لا تحدث في أجواء أخرى ..

    ولكن يظل لليل ..

    مشاعره الخاصة به .. التي لا ينافسها فيه شيء آخر ..
    ولا أدري على وجه التحديد لماذا تنتابني مشاعر مختلفة
    حين التفكير بالليل ..
    أو مجرد تذكره والاسترسال في شريط أحداثه ..

    هذا وأنت تفكر به فقط .. فكيف بك حينما تعيشه بنفسك
    وتُبحِر في أعماقه السحيقة المظلمة ..
    وما يخفي خلف جدرانه الصامتة المطلية بالغموض؟
    يالله منِّي أشعر بهذا الليل وكأنه عالم قائم بحد ذاته ..


    فهذا الليل حينما يلفك بردائه القاتم .. حينما يتوشحك ..
    بغطائه الأسود .. حينما يجبرك على السكوت والتأمل
    في ملكوت الله تشعر بالفعل أنك إنسان آخر ..


    في هذا الليل يحلو لك أن تخلو بنفسك وتناجي ربك ..
    يحلو لك أن تفتح أمامك .. وبين يديك صفحات يومك ..
    بل أيامك الماضية ..
    لترى بنفسك من أنت ..
    وما مدى رضاك عن نفسك ..؟

    فيا الله ..



    حتى تلك الوردة الجميلة ذات الرائحة العطرة
    والرؤيا النضرة .. الساكنة بجانبك .. بالقرب من سريرك
    إن كان لها وجود أصلاً ؟

    حتى تلك الوردة

    فإنك حينما تلتفت إليها أثناء الليل .. وقبل النوم تحديداً ..
    وبالذات قبل إطفاء الاضاءة المجاورة لها ..
    حينما تتأملها جيداً .. تشعر بلغة مشتركة بينك وبينها ..
    لا يفهمها سواكَ ..
    وهي لغة أشبه ما تكون شبيهة بلغة العيون ..

    تلك اللغة التي تعتمد على التحديق طويلا..
    هذه الوردة الجميلة .. كأنها تقول لك ..
    ولمَ القلق من الغد .. والمستقبل والله معك؟
    لمَ تفكر في أشياء أخرى وأنا معك؟
    ألم تقتنني بنفسك لتريح نفسك بوجودي وتسعد عينيك
    بمشاهدتي؟
    فلماذا التفكير في الأشياء المرهقة والمتشائمة؟
    ألا يكفي انني أضفى على المكان أجواء جميلة ..
    وأضواء فريدة .. كنت تحلم بوجودها .. في حياتك؟

    يا لهذه الوردة في هذا الليل ..

    تظل تخاطبك .. طالما كانت عيناك في عينيها ..
    وكأنها تقول لك .. ها أنذا موجودة أمامك وبجانبك ..
    وبين يديك فلا تفرط بي .. احرص على أن تهتم بي ..وترعاني ..


    ألا يكفي هذا الليل..

    أنه الفترة التي تستطيع أن ترحل فيها
    إلى أي مكان تريد في العالم ومع أي إنسان تريد ..
    وبأي وسيلة ترغب ..
    دون أن تضطر لترتيب حجز مسبق
    وشراء تذاكر سفر ..
    والحصول على تأشيرة دخول لذلك الجزء من العالم ..
    الذي تريد السفر إليه واقتحام معالمه واكتشاف دواخله

    ألا يكفي هذا الليل

    أنه ستر وغطاء لك ولأسرارك ..
    من كل من يحاول أن يقتحم عالمك الخاص ..
    الذي تحاول أن تحافظ عليه ..؟

    ألا يكفي هذا الليل

    أن تعيش بمفردك وتحاسب نفسك
    وتتأمل من حولك ..
    وأن تذرف كل الدموع المخبأة في مآقيك طوال فترة النهار
    وأن تخرج من داخل صدرك .. كل الآهات الحرى المختزنة
    في داخلك لظروف وأسباب خارجة عن ارادتك؟


    وحديث الليل

    لا شك يقرب بين النفوس ..
    وبالذات حينما تكون الأجواء خافتة والظلام دامساً !!
    والطريف أنك حينما تكون في رحلة أو على سفر ..
    مع شخص آخر أو أكثر .. فربما احرجت من وضع رأسك
    على كتف من يجاورك في مقعد السيارة

    أما في الليل ..

    فإنك دون أن تشعر أو تفكر تجد نفسك
    وقد وضعت رأسك على كتفه ..
    مع شعور غريب مختلف يحسسك بقربه منك وقربك منه
    ويزداد هذا الشعور حينما يكون هذا الإنسان ..
    أقرب الناس إليك .. أو من تحلم بالحديث معه ومرافقته
    فما بالك أن تضع رأسك على كتفه او حضنه ..
    وكأنك طفل صغير بين حضن أمه ..ألم يحدث معك هذا

    غريبا أليس كذلك ؟

    ولكنه جميل ..

    دعني أقولها عنك..

    اتعرف لماذا كل هذا ؟

    لأنك تنسى كل شيء, ..تشعر بسعادة كون هناك إنسان
    احتضنك إليه وأعطاك الدفء والحنان والعاطفة ..
    التي تحتاجها وربما من خلال هذه اللحظات الفريدة الرائعة
    استطاع أن يجعلك تبوح له بأشياء كانت يوما ما محرما ..
    على احد سماعها ..

    ولكنه الليل هو من ساعد في ايجاد تلك الأجواء واللحظات ..
    وساهم في ايقاظ المشاعر الجميلة بداخلك ..



    فهل استمتعت باليل ؟؟؟؟
    و هل احسست بالليل ؟؟
    و هل اضات هذا نور هذا الليل بشمعة ايمانك بالله .......؟؟؟؟
    و تذكرك له ....
    شكراااااااااااااااااااااااا

    TicKtOniK VàLeNt!Nà
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 1542
    تاريخ التسجيل : 12/02/2010
    العمر : 20

    رـأي رد: الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف TicKtOniK VàLeNt!Nà في الثلاثاء يوليو 26, 2011 3:53 am

    لا شك يقرب بين النفوس ..
    وبالذات حينما تكون الأجواء خافتة والظلام دامساً !!
    والطريف أنك حينما تكون في رحلة أو على سفر ..
    مع شخص آخر أو أكثر .. فربما احرجت من وضع رأسك
    على كتف من يجاورك في مقعد السيارة

    أما في الليل ..

    فإنك دون أن تشعر أو تفكر تجد نفسك
    وقد وضعت رأسك على كتفه ..
    مع شعور غريب مختلف يحسسك بقربه منك وقربك منه
    ويزداد هذا الشعور حينما يكون هذا الإنسان ..
    أقرب الناس إليك .. أو من تحلم بالحديث معه ومرافقته
    فما بالك أن تضع رأسك على كتفه او حضنه ..
    وكأنك طفل صغير بين حضن أمه ..ألم يحدث معك هذا

    merci bcp Morad


    @AM!N£@BARçA@
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 6422
    تاريخ التسجيل : 15/01/2010

    رـأي رد: الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف @AM!N£@BARçA@ في الثلاثاء يوليو 26, 2011 4:56 am

    mer666666666666666666 chriki
    tjr foooooooooooooooort

    ma vie c est moi
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 13126
    تاريخ التسجيل : 22/03/2010

    رـأي رد: الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف ma vie c est moi في الثلاثاء يوليو 26, 2011 2:06 pm


    nanou
    and
    amin


    merciiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii

    ألا يكفي هذا الليل..

    أنه الفترة التي تستطيع أن ترحل فيها
    إلى أي مكان تريد في العالم ومع أي إنسان تريد ..
    وبأي وسيلة ترغب ..
    دون أن تضطر لترتيب حجز مسبق
    وشراء تذاكر سفر ..
    والحصول على تأشيرة دخول لذلك الجزء من العالم ..
    الذي تريد السفر إليه واقتحام معالمه واكتشاف دواخله



    Korea 4évèr
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 629
    تاريخ التسجيل : 23/06/2010
    العمر : 18
    الموقع : تذكر ان اليوم هو الغد الذي كنت قلقاً عليه بالأمس

    رـأي رد: الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف Korea 4évèr في الثلاثاء يوليو 26, 2011 2:27 pm

    شكرااااا مراد

    ma vie c est moi
    عضو دهبي
    عضو دهبي

    عدد المساهمات : 13126
    تاريخ التسجيل : 22/03/2010

    رـأي رد: الا يكفي هذا الليل؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف ma vie c est moi في السبت أغسطس 06, 2011 2:31 pm

    اتعرف لماذا كل هذا ؟

    لأنك تنسى كل شيء, ..تشعر بسعادة كون هناك إنسان
    احتضنك إليه وأعطاك الدفء والحنان والعاطفة ..
    التي تحتاجها وربما من خلال هذه اللحظات الفريدة الرائعة
    استطاع أن يجعلك تبوح له بأشياء كانت يوما ما محرما ..
    على احد سماعها ..

    ولكنه الليل هو من ساعد في ايجاد تلك الأجواء واللحظات ..
    وساهم في ايقاظ المشاعر الجميلة بداخلك ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 3:30 am